أفضل أفلام 2018 كنوز من الفن والمتعة والتسلية أضاءت عامي السينمائي

على المستوى الشخصي كان ذلك من أفضل أعوامي السينمائية، فقد اتيحت لي الإمكانية لمشاهدة الكثير من الأفلام تخطى الـ 250 فيلمًا، سواء في المهرجانات السينمائية ودور العرض التجارية أو على شاشة اللاب توب الأثيرة.
وكانت 2018 سخية بإنتاجات جيدة، أتوقع أن نشاهد بعضها في أعقاب سنوات في كشوف الأفلام الأيقونية التي ضع في اعتبارك، وتأتي لتصبح كلاسيكيات يومًا ما.


اخترت هنا عشرين فيلمًا هي الأجود من إتجاه نظري في إصدار 2018 وتنوعت بين أفلام من السينما الدولية، وأخرى هوليودية صرفة، تقدس النوع السينمائي ولكن تمَكّنت تقديمه بصورة فريدة، والرسوم المتحركة وفيلم واحد ناطق باللغة العربية وهو عن الآباء والأولاد التسجيلي للمخرج طلال ديركي، القائمة مرتبة من الأقل تفضيلًا للأكثر تفضيلًا، ولكن جميعها استمتعت بها وأدعوكم لمشاهدتها.فيلم ضرائب متحركة، يصلح للكبار والصغار، ينقلنا إلى عالم الياتي أو رجال الثلوج، الذين يعيشون ضمن مجتمع ممنهج، على ذروة جبل عالي محجوبين عن الأرض بالأدنى، وكلا الطرفين أهل الأرض وأهل القمة لا يُعد الآخر إلا خرافة، حتى ينشأ الاجتماع الذي يربك كل النُّظُم الموضوعة.

من مميزات الفيلم فيما يتعلق لي، أغانيه المبهجة، وحبكته التي تناسب كل من الناشئين والكبار، فبالنسبة للأطفال هو فيلم مسلي عن رجال الثلوج الذين يقومون بالمغامرات، وفيما يتعلق للكبار هو فيلم حديث عن التداول مع الآخر المختلف تمامًا وطريقة تقبله من عدمها.

The Wifeفيلم آخر من مونديال نسائية حصلت صاحبته على ترشيح الجولدن جلوب كأفضل ممثلة ومتوقع لها ترشح آخر للأوسكار، فهذه المرة قدمت جلين كلوز أحد أفضل أدوارها كليا، بدور الزوجة الوفية التي تصاحب قرينها في رحلته إلى ستوكهلم لتسليمه جائزة نوبل في الأدب، وهناك تبدأ بمراجعة ماضيهما سويًا والخيارات التي أخذتها وقادتهما إلى تلك النقطة.

الفيلم مقتبس من حكاية بذات الاسم، وبصرف النظر عن كونه من الناحية الإخراجية عاديًا ولكن حبكته وتصاعدها ولحظات التكشف وأداء جلين كلوز الرائع هو ما أعطى الفيلم تلك المقر بالقائمة، والإعجاب الهائل من النقاد ايضا.

Tullyفيلم درامي يتناول الأمومة بنظرة مقربة بشكل كبير، ومن إتجاه نظر واقعية لدرجة حزينة، فتدور أحداثه بشأن أم لثلاثة أطفال، أحدهم رضيع، وآخر جريح بمرض نفسي، تستخدم مربية ليلية تعينها على قضاء أيامها الطويلة خاصة مع معاناتها مع اكتئاب ما عقب الولادة، وعلى خلفية تلك الرابطة القوية نشاهد المتغيرات التي تتم في حياتها.

يمتاز الفيلم بحبكته ووجهة البصر التي تبناها، وطبعا تأدية تشارليز ثيرون في دور المسابقة الرياضية، الذي ترشحت عنه للجولدن جلوب، وأتوقع لها ترشح للأوسكار أيضا.

Ralph Breaks the Internetالجزء الثاني من فيلم ديزني Wreck-It Ralph وكلاهما يدوران في عالم الألعاب الالكترونية، الأول عن الألعاب البدائية القديمة، والجديد تمَكّن تعديل الحبكة باستعمال نفس الأبطال لينقلهم إلى عالم الأنترنت، ونتصفح فعليا ذلك العالم الواسع بكل تشويقه وإثارته ورعبه من غير شك.

الفيلم من أفضل الأجزاء الثانية التي قدمتها ديزني تماما، ولم يقم قط بإرجاع تسخير شهرة الجزء الأول، بل تمَكّن الإضافة ليه سواء بالشخصيات الحديثة، أو بنقل الأحداث إلى رحاب أوسع على الأنترنت واستغلال تفاصيل ذلك العالم، وهو مرضي لكل من الكبار والصغار وفائق التسلية، وترشح للجولدن جلوب كأفضل فيلم ضرائب متحركة، ومتوقع ترشحه للأوسكار أيضا.

A star is Bornأول أفلام برادلي كوبر كمخرج، وأول أفلام لايدي جاجا كممثلة، فيلم غنائي ذو خلطة كلاسيكية هوليودية عتيقة إلا أن لازلت محافظة على سحرها، فهو الفيلم الرابع الذي يقدم ذات الرواية، ولكن كوبر إرجاع تقديمها بصورة عصرية فريدة فعليا.

تدور الأحداث بخصوص مغني الكونتري المشهور الذي يتكبد من إدمان الكحول، ويقابل بنت شابة يساعدها على التوفيق، في ذات الوقت الذي ينحدر من دون تبطل.

تميز الفيلم بتأدية فريد من جاجا وكوبر وجيمس آليوت، وأغاني فريدة من البطلين، وإخراج متميز كتجربة أولى لكوبر، وأعتبره أفضل تقديم لتلك الحكاية من الأفلام الماضية.

أقرأ أيضًا: فيلم A Star Is Born .. برادلي كوبر يستعمل خلطة هوليود السحرية في أول أفلامه

Isle of Dogs
الفيلم المنتظر للمخرج ويس أندرسون، وهو تحريك يتناول عالم ديستوبي، فيه تنفى الكلاب لجزيرة نائية عقب اتهامها بأنها تعلن مرض خطر، ونعيش سفرية واحد من المراهقين وربيب والي البلدة الذي يذهب للجزيرة لاسترجاع أكثر قربا أصدقائه، كلبه الوفي.

تميز الفيلم بطريقة التحريك الفريد، ورسم شخصيات الكلاب، والأفكار التي يتناولها.

Ready Player Oneفيلم المخرج ستيفن سبلبيرج المرتكز على حكاية بذات الاسم، وهو من الإجراءات القليلة المقتبسة من مقالات أدبية ويقال عنها أنها أفضل من الشغل الأًصلي، فالفيلم تمَكّن تحديث الحبكة الرئيسية وتدعيمها بمراجع من الثقافة الشعبية المخصصة باجيال الثمانينات على الأخص.

ينقلنا الفيلم إلى عام 2045 حيث المستقبل أسود، ويستعمل الإنس لعبة واقع افتراضي تسمى الواحة ليهربوا عبرها من واقعهم المرير، وبعد موت صاحب ذلك الواقع يترك لغزًا من يحله يستحوذ على مسحقاته، وتتصارع قوى الخير والشر في البحث على حل ذلك الفزورة.

المؤثرات البصرية في الفيلم كانت فريدة واعتمد عليها بصورة رئيسية بما أن معظم الأحداث تدور في الواحة، وتميز ايضاً بإيقاع سريع ومؤثر وحبكة تحمل الكثير من التضمينات والرمزية عن مستقبل الإنس وصراع الخير والشر وغيرها.
Creed II
الجزء الثاني من فيلم كريد، والثامن من سلسلة روكي، في الفيلم الماضي عام 2015 انكماش روكي لدور المدرب ليبدو بطل حديث هو ابن أبوللو كريد، ونتعرف على فترات ازدياد ذلك البطل، في الجزء الحديث نرى عدو أيضا يتضح من الزمن الفائت، وهو التابع للاتحاد الروسي ابن دراجو قاتل أبوللو كريد في الجزء الرابع من سلسلة روكي.

الفيلم لا يلعب لاغير على النوستاليجا، ولكن السيناريو والحبكة المخصصة به كانا ممتازان، والتمثيل من مايكل بي جوردان وسلفستر ستالون، ليأتي في الخاتمة عمل ممتع ومسلي بشكل كبير، فعلى الرغم من أن الفيلم بخصوص الملاكمة، فلم نشهد فيه إلا مباريتين لاغير، ولكن ما بينهما هو الأكثر أهمية من تشييد الشخصيات وتطورها وأسلوب تقديمها.
Annihilation
أحد الأفلام التي أثبتت أن نتفليكس ذلك العام يمكنها إصدار الأفلام جيدة بحق، فيلم خيال علمي كتابة وإخراج أليكس جارلاند، مستندًا إلى قصة بذات الاسم، ولكنه  استخدم الشغل الأدبي كبذرة لاغير، ولم يعد له نحو تحديثه للسيناريو، بل وضع تصوره المخصص عنه.

تدور فعاليات الفيلم عن بقعة غامضة تبدو على الأرض، وكل مساعي استكشافها تفشل، حتى نصل إلى الفريق الأخير من عدد من  العالمات اللواتي يدخلن إليها غير مسلحات إلا بالعلم والفضول الأنثوي.

الفيلم مسابقة ناتالي بورتمان وأوسكار إسحاق وجينفر جاسون لي، وهو مبهر من الناحية البصرية والفلسفية، مع تأدية فاخر من كل البطلات تقريبًا.
Black Panther
أحد أفضل أفلام الأبطال الخارقين ذلك العام، فيلم مارفل الذي يدور في عالم البطل بلاك بانثر، ببلده المخفية عن العيون، ذات التقنية العالية، حرض ذلك الفيلم ضجة عظيمة حين عرضه، فالإضافة لحصده الإيرادات العالية، فكذلك حصل على إنتقاد غير سلبي بصورة هائلة، سواء على الإخراج أو تشييد الشخصيات أو مشاهد الأكشن أو التمثيل فريد وخصوصا من مايكل بي جوردان، وبالتأكيد على الأختلاف الثقافي الذي جعل الفيلم مميزًا عن بقية أفلام مارفل.
A Quiet Place
مسابقة إيملي بلانت وجون كلاسينسكي الذي ساهم في كتابته وإخراجه أيضا، يُعد ذلك الفيلم تحديًا لأي مخرج لأنه يعيدنا مرة ثانية لعصر السينما الصامتة، فالحوار به أدنى اليسير، وإن تم يكون على شكل الدلالة، لهذا اعتمد على لغة الصورة مدار الساعة، وتوضيح عبر المرأى الأفتتاحي الحبكة الرئيسية به بصورة ممتازة بشكل فعلي، عيبه الأوحد كانت نهايته بصورة سريعة مخيبة للآمال، إلا أن في المجمل هو تجربة ممتازة من تجارب 2018.
فيلم دراما تركي للمخرج المشهور نوري بيلجي جيلان، والذي نافس على السعفة الذهبية وعرض ايضا في مهرجان الجونة السينمائي، يمتاز الفيلم بصرف النظر عن طوله القوي بطريقة فريد وغير مضجر في السرد، حيث ينتقل المتفرج مع بطله سنان بين عديدة مشاهد طويلة تعتمد على المحادثات تتناول كل منها منحى فكري مؤرق لبطله، لنعيش مع الشاب حيرته بين موافقته للوظيفة النمطية أو السير خلف شغفه، وهذا على أساس من إحدى أفضل الصور السينمائية في العام.

Mission: Impossible – Fallout
أفضل أفلام الأكشن لذلك العام، والذي يرجع به توم كروز لواحد من ادواره المفضلة الزبون إيثان هانت المشهور، وبصرف النظر عن أن هناك ستة أفلام تسبقه أحدهم إخراج برايان دي بالما المشهور، لكن ذلك الجزء وبشهادة العديد من النقاد هو الأجود، بالإضافة لكونه الأعلى إيرادًا سواء فيما يتعلق للسلسلة أو لأفلام توم كروز عامة.

احتوى الفيلم على العديد من الإيجابيات، مثل السيناريو والشخصيات سواء الأساسية أو الثانوية، ومشاهد  الأكشن المنفذة بإتقان، والتمثيل من توم كروز وهنري كافيل.
أفضل أفلام 2018 كنوز من الفن والمتعة والتسلية أضاءت عامي السينمائي أفضل أفلام 2018  كنوز من الفن والمتعة والتسلية أضاءت عامي السينمائي Reviewed by smeo on يناير 18, 2019 Rating: 5
يتم التشغيل بواسطة Blogger.